أنا حامل

avatarبقلم:  مروة منيرالإثنين، مارس 9، 2015

العض

 

في الشهور الأولى من عمر الطفل، يكون العض لطيفاً لعدم وجود أسنان، فهو أشبه بعضعضة خفيفة مضحكة أحياناً، ولكن عندما يكبر الطفل وتبدأ أسنانه في الظهور، يصبح الوضع مختلفاً، ويتحول من كونه لعبة مسلية إلى حالة مؤلمة.

وفي بعض الحالات يصل الأمر بالآباء والأمهات إلى حد الشعور بالإحراج والخجل من كون طفلهم مشهوراً بالعض،خاصة إذا كان يقوم بعض أطفال آخرين.

وبينما يعتاد بعض الأطفال على العض وعلى النقيض، هناك أطفال تجد صعوبة حتى في غرز أسنانهم في الطعام، فلماذا يعض بعض الأطفال وكيف نمنعهم ونساعدهم على التوقف؟

 

هناك عدة أسباب تجعل الطفل الدراج عضاضاً وفي بعض الحالات يصل إلى إيذاء الآخرين، وفي حين أن الأطفال الصغار يعضون بعض الأشياء إلا أنها وسيلة طبيعية أثناء التسنين، أما الأطفال الأكبر سناً فقد يكون العض بسبب الرغبة في جذب الانتباه فعندما يحتاج الطفل بعض الاهتمام أو الرعاية، قد يستخدم العض كوسيلة لجذب الانتباه له، فبالنسبة له رد فعل سلبي أفضل من لا شيء، وإذا شعر الطفل أنه غير ملحوظ، قد يفعل أي شيء للحصول على الاهتمام، بما في ذلك العض.

وقد يكون العض نتيجة الشعور بالإحباط أو خيبة الأمل ففي بعض الأحيان يكون العض أسهل على الطفل من الكلام كوسيلة للتعبير عن مشاعره.

 

ولتقليل هذه المشكلة إليكِ بعض الأفكار:

  • ما أن يكبر طفلك وتنمو مهاراته اللغوية بشكل كافي، شجعيه على استخدام الكلمات للتعبير عن مشاعره، فتعليم الطفل التعبير عن مشاعر الغضب لفظياً يمكنه أن يقلل من حاجته للجوء إلى العض كوسيلة للتعبير عما بداخله من غضب.
  • التقليل من مسببات الضيق التي قد تؤدي إلى العض،عن طريق التأكد من حصول الطفل على قسط كافي من النوم وهدوء الأعصاب قبل اللعب مع أطفال آخرين، مع تقليل فرص الجوع وذلك بتحضير عدد قليل من الوجبات الخفيفة المتنوعة في حالة الذهاب للنادي أو الخروج بشكل عام حتى لا يبدأ بالغضب الذي قد يؤدي إلى العض.
  • التأكد من أن طفلك يحصل على قدر كافي من الاهتمام أثناء اليوم حتى لا يشعر أنه بحاجة إلى العض لجذب الانتباه والحصول على الاهتمام، وهذا الأمر هام جداً خاصة إذا كانت هناك أي تحولات أو مستجدات على حياة الطفل كوجود أخ أو أخت حديثي الولادة وتحول الاهتمام عنه.

 

والسؤال هنا : ماذا أفعل عندما يقوم طفلي بالعض؟

  • تجنبي مقولة (يجب عضه ليعرف الألم) ليس فقط لأنك ستؤلمين طفلك، بل أيضاً سيتعلم أنه من المقبول أن يلحق الأذى الجسدي بالآخرين كرد فعل.
  • كلما قام طفلك بعض طفل آخر أو حتى أحد البالغين، من المهم أن تتدخلي وتقولي له بحسم أن العض غير مقبول وأنه مؤلم وسيء، إذا كان كبيراً بشكل كافي ليفهم، اشرحي له البدائل الأكثر ملائمة لعرض ما يريد.
  • إذا كنت تشكين أن طفلك يعض سعياً للحصول على الاهتمام، حاولي ألا تتصرفي بعصبية، وبدلاً من الغضب اظهري له الكثير من التعاطف والاهتمام به وبالضحية وامدحيه على أي تصرف جيد يقوم به مع الآخرين.
  • برغم أن العض ينظر إليه الكثيرون على أنه جريمة إلا أنه أمر شائع، ومعظم الأطفال سيتركون هذه العادة السيئة بشكل تلقائي عندما يتقدمون في العمر.

 

المصدر

 

موضوعات أخرى مفيدة:

20 نصيحة لتشجيع الطفل العنيد على تناول الطعام

5 نصائح للتعامل مع نوبات غضب الطفل الدراج

عصائر لذيذة ومغذية لطفلك

 

تعرفى أكثر على الكاتب

avatar

مروة منير

محررة في موقع أنا حامل، أم لمصطفى (14 عاماً) وسو (12 عاماً) درست إدارة الأعمال لكنها فضلت أن تدير منزلها وتتفرغ لتربية أطفالها، تهوى الإطلاع على كل ما هو جديد ومفيد.

ما هو تعليقك على المقال.. شاركينا رأيك

لا يوجد تعليقات حاليا اضف تعليقك

للتعليق في خاتة التعليقات في الموقع يجب أن تكوني مشتركة سجلي دخولك. من هنا أو انشئي حساب جديد إذا لم يكن لديك حساب

تواصلي معنا