أنا حامل

avatarبقلم:  يمنى مهنيالخميس، مارس 31، 2016

حديث الولادة

 

لا يوجد في الدنيا شيئًا قد يلمس القلب أكثر من وجوه الأطفال الصغار وهم نائمون أو يضحكون، فما بالكم بمشاهدة بيبي نائم ومسترخي في Spa؟ هذا الفيديو تمت مشاهدته أكثر من 25 مليون مرة وحاز على إعجاب الملايين من المشاهدين وهذا ما جعلنا نختاره لكم!

 

نشاهد في الفيديو الممرضة الفرنسية سونيا روشيل تحمم طفلًا حديث الولادة بطريقتها المبتكرة من خلال Spa أو حوض تصنع من خلاله بيئة تشبه جدًا الأجواء داخل رحم الأم بشكل يرفع إحساس الأمان عند الرضيع ويجعله يهديء تمامًا لأنه يجعله يتذكر بيئته الأولى في رحم أمه. يظهر لنا بوضوح طريقة سونيا الاحترافية في الإمساك بالبيبي وهي تحممه وتحمي فتحات وجهه بتحكم مذهل.

 

 

وللأمهات اللاتي يشاهدن هذا الفيديو الآن..لا تجربوا هذا في المنزل لأن الامر يحتاج لتدريب طويل وخبرة ونحن نهتم جدًا بصحة أطفالكن.

 

 

تعرفى أكثر على الكاتب

avatar

يمنى مهني

ما هو تعليقك على المقال.. شاركينا رأيك

لا يوجد تعليقات حاليا اضف تعليقك

للتعليق في خاتة التعليقات في الموقع يجب أن تكوني مشتركة سجلي دخولك. من هنا أو انشئي حساب جديد إذا لم يكن لديك حساب

تواصلي معنا