أنا حامل

avatarبقلم:  فريق أنا حاملالسبت، أغسطس 23، 2014

تطور طفلك

 

طفلك في هذه المرحلة يحتاجك إلى جانبه لتشهدي تطوره وتشجعيه على ما يقوم به وتظهري له مدى سعادتك وهو ما يحثه على مزيد من التطور.

 

المهارات الحركية:
يمكنك ترك طفلك يتدرب على صعود السلم وهبوطه فهو يشكل له تسلية كبيرة وعقبة يستطيع تخطيها بسهولة، ولكن عليك مراقبته والوجود بجواره وقد يحتاج ليدك لمساعدته على الصعود أو الهبوط الذي يكون أصعب كثيرًا من الصعود وقد يحتاج مرحلة أكبر.

 

ببلوغ عيد ميلاده الثاني يكون طفلك غالبًا قادرًا على خلع ملابسه بنفسه ويستطيع وضع بعض الملابس السهلة كالجاكيت أو البيجاما (المنامة)، وقد يظهر اهتمامًا في تغيير وإختيار ملابسه قومي بتشجيعه على ذلك حتى لا تصبح مهمة تغيير الملابس مشكلة فيما بعد ومعاناة لك.

 

الحواس:
لتشجيع طفلك على الكلام يمكنك الإستعانة بأغاني الأطفال والتي تساعد طفلك كثيرًا على محاولة الكلام والغناء مع اللحن الذي يحبه وكثيرًا ما يستمع إليه ويعرفه، أيضًا القصص المصورة البسيطة التي تحتوي على صور الحيوانات والألوان والأفعال تساعد طفلك إذا قُمت بقرائتها له بإستمرار.

 

التواصل:
يبدأ طفلك في إظهار اهتمام أكبر في اللعب مع أطفال آخرين، وقد يبدأ في تقليد الأطفال الأكبر سناً ومحاولة مشاركتهم أثناء لعبهم ومحاولة إشراكك في ما تعلم منهم.

 

اللعب:
إذا لاحظت حب طفلك للرسم قومي بتشجيعه على ذلك من خلال شراء أنواع مختلفة من الألوان وكتب التلوين والأوراق، فطفلك الآن قادر على السيطرة على القلم واستخدامه بشكل أفضل وقد تلاحظين حرصه على ملء جزء أكبر من الورقة بالألوان ورسم دوائر وخطوط، أكدي على طفلك أهمية التلوين على الورق وعدم الخروج عنها ومن الأفضل أيضًا جعل مكان التلوين بعيد عن أثاث المنزل حتى لا يفسدها.

 

النوم:
إذا كان طفلك مازال يستيقظ منتصف الليل أو في الصباح الباكر حاولي معرفة سبب إستيقاظه في وسط نومه، فقد يكون النور الآتي من النافذة يتسبب في إيقاظه حتى وإن لم يكن يوقظه في صغره، إذا كنت تغنين لطفلك قبل النوم أو تقرأين له بعض القصص أو أي شيء يساعده على النوم فمن المرجح أن يساعده على العودة للنوم أيضًا.

 

التغذية:
قومي بتشجيع طفلك عند تناوله الطعام وإعطاء الإهتمام له، فتوجيه الإهتمام لطفلك عند تركه الطعام أو رفضه للأكل فقط قد يتسبب في تعمد ترك الطعام ليقوم بلفت إنتباهك، لذلك إذا قام طفلك بترك الطعام لا تقومي برد فعل قوي وتقبلي رفضه للطعام، واعلمي أن طفلك الآن قادر على التمييز بين الجوع والشبع وقد تكون هذه فعلًا مقدرته على الطعام فلا تتسببي في تعويده على تناول أكثر من ما يحتاج له من خلال الإجبار والإصرار.

 

المصدر

 

موضوعات ذات علاقة:

تطور طفلك شهر بشهر: الشهر الثاني والعشرون

تطور طفلك شهر بشهر: الشهر الرابع والعشرون

 

تعرفى أكثر على الكاتب

avatar

فريق أنا حامل

أنا حامل هو نادي إلكتروني للحوامل والأمهات الجدد في مصر، يمارس نشاطه من خلال الموقع وشبكات التواصل الإجتماعي باللغة العربية، كما ينظم فعاليات عديدة تلتقي فيها السيدات لتبادل الخبرات والإستماع إلى النصائح من المختصين والحصول على عروض توفيرية وهدايا مجانية. بالإضافة إلى العديد من الخدمات الأخرى. هدف النادي نشر الوعي بين الحوامل والأمهات الجدد ومساعدتهن على الاستمتاع بحياتهن لحظة بلحظة.

ما هو تعليقك على المقال.. شاركينا رأيك

لا يوجد تعليقات حاليا اضف تعليقك

للتعليق في خاتة التعليقات في الموقع يجب أن تكوني مشتركة سجلي دخولك. من هنا أو انشئي حساب جديد إذا لم يكن لديك حساب

تواصلي معنا