أنا حامل

avatarبقلم:  د. حسن جعفرالإثنين، مارس 28، 2016

التلقيح الصناعي

 

يتم الخلط عادة بين مصطلحي التلقيح الصناعي والحقن المجهري، حقيقةً كلاهما يعد وسيلة للإخصاب المساعد ولكن يوجد فرق كبير جدًا بينهما.

 

 التلقيح الصناعي
يتم عمله عن طريق إعطاء منشطات للسيدة في أوقات معينة من الدورة الشهرية (من ثالث يوم للدورة ولمدة خمسة أيام أو أكثر) فالتبويض يكون عادة فى اليوم الـ11 أو الـ12 من الدورة وفى هذه الفترة يعطى للسيدة حقن تفجيرية لتفجير البويضة فيحدث تبويض، ثم يتم أخذ السائل المنوي للزوج و تنقيته وتلقيح الرحم به، وهذه التقنية تعد بسيطة وتزيد من فرص الحمل بنسبة10% عن الفرص الطبيعية.

 

 الحقن المجهري
هو أحد أنواع أطفال الأنابيب، يتم فيه أيضًا تنشيط التبويض في أوقات معينة لكن من الممكن أن تزيد فترة التنشيط فتمتد إلى الدورة التي تسبق الدورة التي سيتم فيها عمل الحقن المجهري، يلي ذلك خطوة شفط البويضات من السيدة ويتم ذلك تحت تأثير مخدر كلي ويتم شفط البويضات عن طريق الموجات فوق الصوتية المهبلية، وتحت المجهر يتم تلقيح وحقن الحيوان المنوي داخل البويضة لذا يسمى بالحقن المجهري، وبهذا نحصل عل الأجنة ويتم وضعها في حضانة خارجية لمدة من 3 إلى 5 أيام، ثم بعد مرور الـ 3 أو 5 أيام وتحت تخدير كلي يتم إرجاع الأجنة داخل الرحم وبعد أسبوعين من إرجاع الأجنة يتم عمل اختبار حمل للتأكد من حدوث الحمل من عدمه.

 

لذا يوجد هناك فرق كبير جدًا بين التلقيح الصناعي والحقن المجهري فكلاهما وسيلة للإخصاب المساعد  لكنهما تقنيتان مختلفتان، فيجب على الزوجين معرفة ما هي وسيلة الإخصاب المساعد التي سيخضعان لها.

 

تعرفى أكثر على الكاتب

avatar

د. حسن جعفر

أستاذ مساعد بكلية طب القصر العيني. استشاري نساء وتوليد في مستشفيات الندى والشروق ودمشق والزهيري والجزيرة والجابري والسلام الدولي. عضو ناشط في الجمعية الدولية للموجات فوق الصوتية في أمراض النساء والتوليد. يمكنكم التواصل مع الدكتور عبر صفحته الشخصية على هذا الرابط   العيادة: 30 شارع مراد، أبراج الأهلي الطبية، الجيزة. الموبايل: 01096884814 الموقع: http://drhassangaafar.com/

ما هو تعليقك على المقال.. شاركينا رأيك

لا يوجد تعليقات حاليا اضف تعليقك

للتعليق في خاتة التعليقات في الموقع يجب أن تكوني مشتركة سجلي دخولك. من هنا أو انشئي حساب جديد إذا لم يكن لديك حساب

تواصلي معنا